رب اغفر لي ولوالدي، رب ارحمهما كما ربياني صغيرا
Loading...

المنشورات القديمة قد يكون فيها أعطاب في التحميل، ويتطلّب الأمر مراجعة كبيرة لإعادة تحميل الكتب وتصحيح الروابط، وهذا ما نجتهد في عمله.. لهذا نتقدّم بالاعتذار لزوار المكتبة ونهيب بهم أن يبلغونا بكل رابط لا يعمل.. تقبلوا خالص التقدير والمحبة.

توفيق عواد.....طواحين بيروت


اختارت منظمة اليونيسكو العالمية هذه الرواية في سلسلة " مؤلفات الأدباء الأكثر تمثيلاً لعصرهم " ..وترجمت الرواية إلى اللغات الإنكليزية والألمانية والفرنسية والروسية.طواحين بيروت هي ملحمة الجيل في لبنان والوطن العربي تجاه قضاياه المصيرية في العقيدة والسياسة والجنس.. كتبها مؤلفها قبل اندلاع الحرب الأهلية اللبنانية عام 1975م وتعتبر واحدة من أفضل مئة رواية عربية في تاريخ الأدب العربي حسب تصنيف اتحاد الكتاب العرب..كتب عنها " باتريك سيل " في مجلة إيست إنترناشيونال East Internatioanl :" قبل أي واحد من الصحفيين والسياسيين والمتنبئين بالمسقبل أدرك الكاتب توفيق يوسف عواد بحدسه الفني والوطني أن شيئاً ما سينهار وأن المجتمع اللبناني يتداعى للسقوط.وتوفيق يوسف عواد في رائعته هذه التي احتلت موقعاً رفيعاً في عالم الأدب يتنبأ بوقوع الكارثة بصوت مرتفع قبل وقوعها".

إضغط على الصورة للتحميل

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تحميل...
:: رب اغفر لي ولوالديَّ رب ارحمهما كما ربّياني صغيرا.. زائرنا الكريم، نتمنى أنك وجدت ما يُفيدك، وحتى تستمرّ المكتبة، نسعد بآرائك ومقترحاتك.. جميع الحقوق محفوظة لمكتبة خالدية 2009 ::