رب اغفر لي ولوالدي، رب ارحمهما كما ربياني صغيرا
Loading...

المنشورات القديمة قد يكون فيها أعطاب في التحميل، ويتطلّب الأمر مراجعة كبيرة لإعادة تحميل الكتب وتصحيح الروابط، وهذا ما نجتهد في عمله.. لهذا نتقدّم بالاعتذار لزوار المكتبة ونهيب بهم أن يبلغونا بكل رابط لا يعمل.. تقبلوا خالص التقدير والمحبة.

مع إقبال: شاعر الوحدة الإسلامية.. كتاب مسموع

تواصل مكتبة "الألوكة" فتوحاتها في تقديم ما يثري قارئ العربية ويعمّق ثقافته ويرتقي بفكره ووعيه.. "مع إقبال: شاعر الوحدة الإسلامية" كتاب صوتي رائع جدير بالاستماع، من تأليف :عبد اللطيف الجوهري

وإلقاء: محمد عبد العاطي.. كتاب يضيىء زوايا وزوايا من حياة الشاعر الفيلسوف محمد إقبال، ويأخذنا في رحلة ساحرة على خطى شخصية تمتد جذورها إلى البراهمة وكيف أنار الإسلام طريق العائلة وكيف خرج من هذه العائلة شاب ما فتئ أن صار علما يُقتدى به.. شخصية جديرة أن نعايشها من خلال هذا الكتاب ونقف على عمق الحكمة وبيان الشعر وروح النضال..

الجزء الأول

الجزء الثاني

الجزء الثالث

الجزء الرابع

الجزء الخامس

الجزء السادس

الجزء السابع

الجزء الثامن

الجزء التاسع

الجزء العاشر

"- وُلد محمد إقبال ببلدة سيالكوت بإقليم البنجاب سنة 1289 هـ = 1873م.

- نشأ في أسرة متوسطة الحال ملتزمة بالدين.

- حفظ إقبال القرآن وتلقى تعليمه الابتدائي في بلدته، والتحق بمدرسة البعثة الاسكتلندية للدراسة الثانوية، ودرس في هذه المدرسة اللغتين العربية والفارسية.

- التحق بجامعة لاهور، واتصل بالمستشرق الإنجليزي توماس أرنولد.

- سافر إلى لندن وعمل بها فترة سنة "1323 هـ = 1905م" ، ثم سافر إلى ألمانيا وحصل على درجة الدكتوراه "من جامعة ميونخ".

- وبعد عودته إلى بلاده اشتغل بالسياسة والفلسفة، وانتخب عضوًا بالمجلس التشريعي بالبنجاب، وأخيرًا رئيسًا لحزب مسلمي الهند.

- يُعد محمد إقبال أول من نادى بضرورة انفصال المسلمين في الهند عن الهندوس، وتأسيس دولة خاصة بهم.

- دعا محمد إقبال إلى تجديد الفكر الديني وفتح باب الاجتهاد، وتقدير الذات الإنسانية ومحاربة التصوف السلبي الاتكالي.

- ترك محمد إقبال تراثًا فكريًا وأدبيًا، تُرجم معظمة إلى اللغة العربية.

- تُوفي محمد إقبال في "20 من صفر 1357 هـ = 21 من أفريل 1938م"."

هناك تعليقان (2):

  1. عبداللطيف الجوهري10 أبريل، 2010 9:02 ص

    لسلام عليكم أيها الأعزاء في موقعكم الرائع وأرجو أن تتقبلوا تحياتي وشكري وتقديري على الإشارة إلى فيلسوف الإسلام وشاعر الحب والطموح والإيمان الدكتور محمد إقبال وشكر الله اهتمامكم بذكر دراستي عنه وثناءكم على كتابي (مع إقبال )وإدراجه ضمن الكتب المسموعة ، عبد اللطيف الجوهري

    ردحذف
  2. الأستاذ الفاضل عبد اللطيف الجوهري، شرّفت مكتبة خالدية بتوقيعك، وجهودك في إثراء المكتبة العربية أكبر من كل إطراء وشكر..
    باسم كل قارىء للعربية نحييك ونتمنى لك المزيد من النجاحات وأن ينفع الله بجهودك هذه الأمة وينير مسالك أجيالها ويعمّق جذور انتمائها في زمن الاستيلاب الفكري والثقافي والعقائدي..

    ردحذف

تحميل...
:: رب اغفر لي ولوالديَّ رب ارحمهما كما ربّياني صغيرا.. زائرنا الكريم، نتمنى أنك وجدت ما يُفيدك، وحتى تستمرّ المكتبة، نسعد بآرائك ومقترحاتك.. جميع الحقوق محفوظة لمكتبة خالدية 2009 ::