رب اغفر لي ولوالدي، رب ارحمهما كما ربياني صغيرا
Loading...

المنشورات القديمة قد يكون فيها أعطاب في التحميل، ويتطلّب الأمر مراجعة كبيرة لإعادة تحميل الكتب وتصحيح الروابط، وهذا ما نجتهد في عمله.. لهذا نتقدّم بالاعتذار لزوار المكتبة ونهيب بهم أن يبلغونا بكل رابط لا يعمل.. تقبلوا خالص التقدير والمحبة.

مذكرات الشاعر أحمد فؤاد نجم..الفاجومي



قال عنه الشاعر الفرنسي لويس أراجون" إن فيه قوة تسقط الأسوار"، وأسماه الدكتور علي الراعي "الشاعر البندقية" في حين لقبه السادات ب "الشاعر البذيء". في عام 2007 اختارته المجموعة العربية في صندوق مكافحة الفقر التابع للأم المتحدة سفيرا للفقراء.
يرى الفاجومى إن الثقافة الحقيقية تكون من الشارع والناس وليس من الكتب وبالرغم من ذلك كانت للشاعر المبدع قراءاته العديدة والتي بدأها بقراءة القران الكريم وحفظه وقرأ كتاب "الأمل لمكسيم غوركي" وقرأ معظم كتب المسرح العالمي وعشق المتنبى وببرم التونسي و ابن إياس والجبرتي كما قرأ العديد من الروايات المترجمة لديستوفسكى وتشيكوف ومبدعينا الكبار طه حسين وتوفيق الحكيم وغيرهم. وقال عن فؤاد حداد "لو أنه هناك أكاديمية لشعر العامية المصرية هيكون حداد عميد الأكاديمية" أما عن صلاح جاهين فيقول "أنا أسميه الطفل الإلهي هو مجمع عبقريات وبسيط بساطة الفلاح المصري ومجروح وطفل مثل أي مصري حقيقي .
تأتي هذه المذكرات في عفوية بالغة الجاذبية والإمتاع ،تحمل عبق الأرض المصرية و تشع بطيبة أبناء هذه الأرض الفقراء.


إضغط على الصورة للتحميل

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تحميل...
:: رب اغفر لي ولوالديَّ رب ارحمهما كما ربّياني صغيرا.. زائرنا الكريم، نتمنى أنك وجدت ما يُفيدك، وحتى تستمرّ المكتبة، نسعد بآرائك ومقترحاتك.. جميع الحقوق محفوظة لمكتبة خالدية 2009 ::