رب اغفر لي ولوالدي، رب ارحمهما كما ربياني صغيرا
Loading...

المنشورات القديمة قد يكون فيها أعطاب في التحميل، ويتطلّب الأمر مراجعة كبيرة لإعادة تحميل الكتب وتصحيح الروابط، وهذا ما نجتهد في عمله.. لهذا نتقدّم بالاعتذار لزوار المكتبة ونهيب بهم أن يبلغونا بكل رابط لا يعمل.. تقبلوا خالص التقدير والمحبة.

زكريا تامر..الحصرم



تعلم
زكريا تامر من الحياة والكتب اكثر مما يمكن أن يتعلمه من المدارس، ولم يتلق تعليماَ منتظماَ. ثقف نفسه بنفسه فقرأ و قرأ كل مايمكن أن يزوده بشعورالشبع المعرفي. يعدّ من عمالقة القصة القصيرة في سورية و في بلدان العرب عامة ، ويتحدّث النقاد كثيراعن التعبيرية في قصص زكريا تامر و يعتبرونه قمة من قمم الاتجاه التعبيري في سورية .

إضغط على الصورة للتحميل

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تحميل...
:: رب اغفر لي ولوالديَّ رب ارحمهما كما ربّياني صغيرا.. زائرنا الكريم، نتمنى أنك وجدت ما يُفيدك، وحتى تستمرّ المكتبة، نسعد بآرائك ومقترحاتك.. جميع الحقوق محفوظة لمكتبة خالدية 2009 ::