رب اغفر لي ولوالدي، رب ارحمهما كما ربياني صغيرا
Loading...

المنشورات القديمة قد يكون فيها أعطاب في التحميل، ويتطلّب الأمر مراجعة كبيرة لإعادة تحميل الكتب وتصحيح الروابط، وهذا ما نجتهد في عمله.. لهذا نتقدّم بالاعتذار لزوار المكتبة ونهيب بهم أن يبلغونا بكل رابط لا يعمل.. تقبلوا خالص التقدير والمحبة.

محيي الدين بن عربي..كتاب اليقين

محي الدين ابن عربي علم من أعلام الزهد والتقوى، كان خاله أبو مسلم الخولاني الصوفي صاحب أحوال وكرمات، وهكذا شبّ في بيت جوّه عامر بالعلم والتقوى والورع.اعتزل ابن عربي عزلته الأولى التي مهدت لبلورة قواه العقلية الجبارة والتي أثرت علماً باطنياً تفوّق به على أئمة عصره ولقب بعدها بـ"الشيخ الأكبر" فترك لنا تراث ضخم ومؤلفات كثيرة تبلغ نحواً من مئتي كتاب ثبر عبرها أعماق علم الباطن، وتقدم فيه إلى مراتب لم يصلها أحد من قبله.

نبذة النيل والفرات عن الكتاب:
" محي الدين بن عربي " عالم كبير ونجم يتلألأ في سماء الدين والتصوف والفلسفة..له العديد من المؤلفات التى حققها الكثيرون ولازالت نبعا صافيا لمن أراد المعرفة وهذا الكتاب ما هو إلا أحدى درر هذا العالم قام بدراسته وتحقيقه الدكتور " سعيد عبد الفتاح" وفيه يقوم الشيخ الكبير بالتعرض لمسألة طالما شغلت الصوفية والفلاسفة وهى مسألة "اليقين التى إكتسبت الكثير من المعاني وتعرض لها الكثير من العلماء. والكتاب الذي بين يدينا لا تحتوي على نص الكتاب فقط - على اهميته - وإنما أضاف إليه المحقق دراسة حول مفهوم اليقين في اللغة والقرآن الكريم ، وعند الصوفية ودرجاته .. وأخيرا عند " ابن عربي".

إضغط على الصورة للتحميل

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تحميل...
:: رب اغفر لي ولوالديَّ رب ارحمهما كما ربّياني صغيرا.. زائرنا الكريم، نتمنى أنك وجدت ما يُفيدك، وحتى تستمرّ المكتبة، نسعد بآرائك ومقترحاتك.. جميع الحقوق محفوظة لمكتبة خالدية 2009 ::