رب اغفر لي ولوالدي، رب ارحمهما كما ربياني صغيرا
Loading...

المنشورات القديمة قد يكون فيها أعطاب في التحميل، ويتطلّب الأمر مراجعة كبيرة لإعادة تحميل الكتب وتصحيح الروابط، وهذا ما نجتهد في عمله.. لهذا نتقدّم بالاعتذار لزوار المكتبة ونهيب بهم أن يبلغونا بكل رابط لا يعمل.. تقبلوا خالص التقدير والمحبة.

أبو العلاء المعرّي.. الفصول والغايات في تمجيد الله والمواعظ


"الفصول والغايات" بمحتواه؛ هو متعة الأديب، وأمنية العالم؛ فإنّ المعرّي ملأه بشتّى العلوم من اللّغة والأدب والعروض والنحو والصرف والتاريخ والحديث والفقه والفلك وعلم النجوم وغير ذلك ممّا لم يسبق لغيره جمعه بالطريقة التي سلكها، ذلك أنّه كان يُملي الفقرة على تلامذته ثمّ يختمها بالغاية، وهي عنده بمنزلة القافية في بيت الشعر، وقد تطول الفقرة وقد تقصُر، ثمّ يُملي التفسير. وقد رتّب الكتاب ترتيباً ألفبائيّاً في مواضيعه مبتدئا بالهمزة ومنتهيا بالخاء.
وهذا الكتاب كثر عنه الحديث قديما وحديثا، وذهب بعضهم إلى أنّ فيه محاكاة لأسلوب القرآن الكريم. ولكنّ نصّه الذي بين أيدينا، أو ما بقي منه، يشتمل على تمجيد للّه ومواعظ لعباده مع ما يعرف عن أسلوب المعرّي من استطرادات لغويّة وأدبيّة.


تحقيق محمود حسن زناتي

إضغط على الصورة للتحميل

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تحميل...
:: رب اغفر لي ولوالديَّ رب ارحمهما كما ربّياني صغيرا.. زائرنا الكريم، نتمنى أنك وجدت ما يُفيدك، وحتى تستمرّ المكتبة، نسعد بآرائك ومقترحاتك.. جميع الحقوق محفوظة لمكتبة خالدية 2009 ::