رب اغفر لي ولوالدي، رب ارحمهما كما ربياني صغيرا
Loading...

المنشورات القديمة قد يكون فيها أعطاب في التحميل، ويتطلّب الأمر مراجعة كبيرة لإعادة تحميل الكتب وتصحيح الروابط، وهذا ما نجتهد في عمله.. لهذا نتقدّم بالاعتذار لزوار المكتبة ونهيب بهم أن يبلغونا بكل رابط لا يعمل.. تقبلوا خالص التقدير والمحبة.

مواطن...لا ابن كلب



علي رحالية قلمٌ صحفيٌّ انحاز حدّ العظم إلى المواطن في أدقّ تفاصيل حياته اليومية، فكتب بلغة استثنائية فيها الحدّة و"العنف" والجرأة المتحرّقة.. وفي اعتقادي، تُمثّل "رسائله المفتوحة" توثيقا لجزئيات قد لا ينتبه إليها المواطن البسيط ذاته في يومياته. وعنوان الكتاب "مواطن.. لا ابن كلب" يفتح شهية قراءة المُواطن علي رحالية.

للقراءة أونلاين أو التحميل اضغط هنا

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تحميل...
:: رب اغفر لي ولوالديَّ رب ارحمهما كما ربّياني صغيرا.. زائرنا الكريم، نتمنى أنك وجدت ما يُفيدك، وحتى تستمرّ المكتبة، نسعد بآرائك ومقترحاتك.. جميع الحقوق محفوظة لمكتبة خالدية 2009 ::